لقاء الشيخ جابر بغدادي

2 دقائق للقراءة

لقاء الفتوح مع الحبيب المنفوح

عرفت ربي بربي، ولم يكن لي عليه من دليل سواه.
ولكن ذلك لم يكن ليحصل لي لولا محبة الصالحين الذين أهلوني لشرف تلك المعرفة.
لذلك احبهم قلبي وعشقتهم روحي، ورحلت في ارض أتتبع آثارهم، وأزور مقاماتهم، وألتقي أرواحهم.
وهم علموني أن أحب محمدا وآله، وهم أشهدوني قربه وجماله.
فصار العشق لي مقاما بعد أن كان لي حالا.


وصرت أرى بأعينهم وأسمع بهم، وابتهج إن سمعت منفوحا منهم، ودالا عليهم، وموصولا بهم، بل واحدا منهم.
وهذا وإن قلّ، فقد دلّ.
فكم من دعي يدعي وصلا بليلى، لكن وصل ليلى له براهين وعليه من الله حجج.
وقد أكرمني الله أن شاهدت مشاهد رأيت فيها بعين عبد القادر سر عبد القادر في تجدد جديد جميل، ورأيت بسر آل البيت تجليات لهم على أحد أحفادهم، ورأيت بنور الصالحين أحد الصالحين، فهام قلبي وتحرك حب قديم من زمن “ألست بربكم” فعلمت أنها محبة الأرواح التي تنتظر لقاء دولة الأشباح.
وهذه دولة الأشباح قد حضرت، كما قال الامام الرفاعي حين أتى رسول الله في مدينته، وكان شيء من سر ذلك في حالي وأنا أمضي إلى بني سويف صحبة الأحبة الشيخ احمد شحاتة الازهري والشاذلي الجعفري ومحمد أبو عبد الله وتلاميذي ومحمد وصبري إلى لقاء حبيب لي في الله وفي نسبنا إلى رسول الله، وفي حب آل البيت، وفي المدد النبوي الرباني، والسند الخضري الجيلاني.
فوالله إنه للقاء سر بسر، وعناق شقيقين بعد غياب فترة من الدنيا.


فالحمد لله الذي منّ علي بلقاء حبيبي في الله الشيخ السيد جابر بغدادي، الذي نفحنا بمدائحه، وقصائده وصوته العذب، ثم كانت لنا كلمات رحلت في برازخ الغيوب، وأتت بنفائس الطيوب، وتنعمت بمشاهدة الحبيب المحبوب.
وكنا في قوم جمعتهم المحبة، ووجوه أنارها الله بنوره.
فأيقنت أن الموعد أقرب مما أظن، وأن الفتح أيسر مما أتصور.
فالشيخ جابر استمرار لسر آل البيت الذين زقوا العلم زقا، فكبيرهم لا يقاس، وصغيرهم جمرة لا تداس.
وامتداد لأنوار الصالحين، الذين تستمر خفقة راياتهم، بتحقق غاياتهم، وظهور آياتهم.
وتجل متجدد لسر ارض الكنانة، بأنوار حسينية زينبية، ولسر الفواطم، والسيدة نفيسة. وبأمداد بدوية دسوقية شاذلية، ببسطة فيض بين ابن عطاء الله والمرسي ابي العباس وعبد الرحيم القناوي، سادتي وأسياد الناس.
لقد كان يوما من أيام الله حقا.
وإني والله لخادم لمحمد وآل محمد، خويدم للصالحين.
جزى الله أخي وحبيبي الشيخ جابر خيرا.
لقد أيقظ في روحي ما تعجز عنه العبارة، وتتحير دونه الإشارة، وتتحفز له البشارة.
وجزيل الشكر للرفقة الصالحة.
والحمد لله رب العالمين.
بلى، إن الصبح قريب.
#مدد_بلا_عدد

منشورات ذات صلة

لقاء مع العلامة
  عالم كبير، وعلامة نحرير، ثائر مثقف، ومفكر مكثّف. رجل صدع بحقائق، وأتى برقائق، لا يطالها إلا من فتح الله عليه، ولا ينالها إلا...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء الشيخ الحسين البخاري
  على بساط المحبة كان اللقاء في ضيافة الشيخ الحسين البخاري ومجموعة رائعة من الطلبة من اوزباكستان. عندما تسمع تلاوة الشيخ الحسين فكأنك تسمع...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء الشيخ زهير قزان
  عرفته في الجزائر، عندما دعاني أخي الحبيب الشيخ المربي الحبيب عمر بن حفيظ للقاء رباني في ضيافة الشيخ بلقايد ومريديه في الزاوية العامرة...
< 1 دقيقة للقراءة
زيارة نقابة الأشراف بمصر
#لقاءات أدى السيد الدكتور مازن الشريف المفكر الاسلامي والاستراتيجي، رئيس المركز العالمي للتصوف وتراث أهل البيت، وبتنسيق من الشيخ الدكتور السيد أحمد شحاتة الازهري...
2 دقائق للقراءة
لقاء مع علماء ارض الكنانة
#لقاءات في رحاب الإمام الحسين عليه السلام، وفي الاحتفال بذكرى الهجرة النبوية الشريفة، كان لي شرف اللقاء صحبة أخي وصديقي العزيز الشيخ الدكتور احمد...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء مع الدكتور أبو الخير
#لقاءات عرفته في دمشق عن طريق الدكتور فتحي الخماسي، وكانت بيننا لقاءات علم وعرفان منذ ما يزيد عن عقد من الزمان. رجل شغوف بالعلم،...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء مع الدكتور صبحي طه
#لقاءات عرفته منذ أكثر من عقد من الزمان، متحمسا لمشروع رائد في خدمة القرآن الكريم (مصحف التجويد الذي طبع منه ملايين النسخ عبر العالم...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء الدكتور عبد الكريم الوزان
#لقاءات تشرفت يوم أمس بلقاء المفكر والكاتب العراقي الكبير الدكتور عبد الكريم الوزان، الذي استضافني في مطعم عراقي جميل، مع الدكتور رضا عبد الحليم...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء مع الدكتور عطية مصطفى
#لقاءات سعدت وتشرفت بلقاء العلامة الدكتور السيد عطية مصطفى حسين، الرجل الصالح، والعالم المنفوح، تلميذ العارف بالله سيدي صالح الجعفري. وقد كان لقاء يملؤه...
< 1 دقيقة للقراءة
لقاء مع منظمة آقار الحياة
لقاء مع الدكتور محمد عبد السلام أبو الطويرات المدير التنفيذي لمنظمة آقار الحياة التي تعنى بتدريب فرق فك الألغام بالتعاون مع مؤسستي الأمن والدفاع،...
< 1 دقيقة للقراءة