كتاب مرقوم (من كتاب هكذا تكلم المعلم)

2 دقائق للقراءة

يقف الناس يوم القيامة صفا، ويقف الجن فيُزيّل الله بين الثقلين يرى بعضهم بعضا عيانا.
ثم يكشف الشياطين وسكان العوالم أجمعين.
والملائكة من حولهم واقفون.
ثم يوضع كتاب فيه تفصيل كل شيء، ونسخا لكل شيء.
فهل لك أن تتصور انعكاس حياة كل فرد من الواقفين في المحشر على مشهد الكتاب الذي لم يغادر كبيرة ولا صغيرة إلا وأحصاها.
وهل تظنه كتابا كالذي تقرأ منه قصة وخبرا، خطوطا وكلمات لا ترى العين محتواها بل هي متروكة لخيال كل قارئ وتصوره، تختلف باختلاف خيال قارئها، وتُحدّ بحدود اللغة وتُسجن في سجن العبارة، وأمامك كتاب تشاهد فيه مشاهد صورية تتحرك هي نسخ من حركة حدثت حقيقة وتم تصويرها، ليس فيها مجال التصور بل هي مجال الصورة.
فهل البشر أقدر من الله؟
وهل يري كتاب الخط مثقال ذرة مما عملوا، أم أن كتاب الله أعظم من كتاب آلة الصورة عند بني آدم في عصرك اليوم.
وهل ينسخ كتاب الخط من الحركة والواقع شيئا، وملائكة الله يستنسخون ما تعملون.
فهل ينسخونها مخطوطا أم مصورا موثّقا طباقا.
شاهد وثائقيا واقرأ كتاب تاريخ: أيهما أجلى وأقرب إلى عين اليقين.
فهل يوم القيامة يرى الناس أعمالهم تصورا أم يرون ذلك عين يقين.
وهل المقام مقام تصوّر أم مقام تحقق ومشاهدة.
وهل الدليل الموثق خطّا أقوى من الدليل الموثّق صورة وصوتا ومشهدا.
فهل جهل نبيك ذلك، كلا، إنما خاطبهم على قدر عقولهم، فلم يكن التوثيق الصوري ممكنا في زمنه، بل كان فقط توثيق الرواية ثم صار توثيق الخط والسيرة.
إن تمكين الله لبني آدم من توثيق الصورة تمكين لسر عظيم، حتى صارت آلة الصورة في كل شارع ومكان، توثّق عينها كل مشهد، فإذا ما كانت نازلة أو قضية أتوا بها لتشهد، فيرى الجاني جنايته طباقا، فلا مناص له.
وإنك تقرأ عن فرعون فتتصوره، ويتصوره سواك على غير ما تصورته، وتقرأ عينك الحرب العالمية فترى زعماءها صورة وحقيقة لا تختلف فيها مع غيرك، فالكل ناظر لنفس الكتاب قارئ لنفس المحتوى دون تخيل واختلاف.
فما الذي يفعله الرقيب العتيد من توثيق حياتك. فهل لك أن تتصور الكتاب المرقوم، وأمامك الكتاب الرقمي اليوم.
لك في هذا جلاء ذاك، وذاك أدق وأعظم، وما عندكم دليل عليه.

15/9/2018

مقالات ذات صلة

القرآن الكريم معجزة الله الخالدة
الحمد لله الذي نزّل على عبده الكتاب، وسبّب الأسباب، وهدى إلى سبيل الهدى والصواب. وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد عدد...
3 دقائق للقراءة
حال ومقال
ربّ ظانٍّ أنّي خير منه، وهو خير مني. يرى انعكاس حسناته علي، فيظنني محسنا. وربّ ظانّ أني شرّ الخلق، وهو مني أشر.يراني بعين السوء...
2 دقائق للقراءة
سُنّة الله وفقْهُ ما تراه
لله جل في علاه سنن، قوانين وضعها ومقادير سطّرها ونظم نظّمها ونظّم بها وأخضع لها ملكوته كله، والبشر ضمن ذلك. وفي القرآن تبيان وقصص...
5 دقائق للقراءة
كلمة وموقف (عن الوحدة والإنسانية)
كلمة وصلتني من النجف الأشرف من آية الله العلامة السيد فاضل الجابري الموسوي:  “احسنت أيها السيد الشريف والعالم الحصيف والباحث المنصف صاحب القلم البديع...
3 دقائق للقراءة
قضية للنقاش
السلام عليكم. اسئلة اود طرحها، ومن حقي كمسلم وكمكلّف عاقل مأمور من خالقي بالتدبّر والتفكّر أن أطرح أي سؤال أشاء، وأن يتم مناقشتي والإجابة...
4 دقائق للقراءة
كلمة وموقف (عن التصوف)
هنالك امور دخيلة على التصوف انا ضدها تماماوقد أساءت للتصوف الحق: مثل الخزعبلات، والشطح الناتج عن اللبس، والدجل والشعوذة، وادعاء الولاية والكرامة، والجهل بالقران...
< 1 دقيقة للقراءة
هل الحسين أمة قد خلت
كلما ذكرنا الإمام الحسين وكربلاء وما كان فيها من محنة وملحمة وقتل يشيب لهوله الولدان، وذبح لابن بنت نبي الإسلام، يخرج عليك بعضهم ممن...
2 دقائق للقراءة
هل نامت كي نوقظها
كل مرة، وكلما ذكرنا كربلاء، او تكلمنا عن الإمام الحسين، وعن قتلته وإجرامهم، وعن ووجوب أن يتخذ المسلم موقفا من ذلك لأن النبي أمره...
4 دقائق للقراءة
مفاهيم يجب أن تصحح
*ان تكون سنيّا، لا يعني أن تكون ناصبيّا. النواصب شراذم قتلت من السنة أكثر من غيرهم. *أن تكون صوفيا فهو يعني أنك تحت لواء...
< 1 دقيقة للقراءة
وصية الهجرة
هاجر من ذنوبك، إلى كنف محبوبك. وفر إليه به، تجده عنده. وادعه إليك، تجده عندك. فإن الهجرة من دنس الذنوب، إلى كنف المحبوب، يحقق...
< 1 دقيقة للقراءة