لما نظرتُ إليك

< 1 دقيقة للقراءة

لما نظرتُ إليك ضاع صوابي

ونسيت ما اسمي وما ألقابي

دهر الزمان بدا لعيني شاخصا

لمّا نظرتك واقفا بالبابِ

والكون بان كنقطة مضمومة

ضُمّت بكفّك إذ بدأتَ خطابي

يا أيها الآتي إليّ كأنّما

طُوي الوجود بفيضك المنسابِ

يا زائرا والليل يكتم سرّه

والشمس قد طلعت بغير حجاب

خذ عاشقا يرجو الوصال ولم يزل

قلبا يحنّ ممِزق الأهدابِ

يا سيّد الأكوان فلترحم فتى

متوّلها يجثو على الأعتابِ

الله يا مولاي من حر النوى

والشوق حطّم قدرة الأعصابِ

16-11-2017 / 19:06

منشورات ذات صلة

حي الديار
حي الديار بأهلها وبطيرِها وبسر أقطاب بها وبخيرِها واهد السلام من المتيم ذي الجوى يا خطوة تعب المحب بسيرِها أنا في سبيل الله مزقني...
< 1 دقيقة للقراءة
أكرم بفاطمة
أكرم بفاطمةٍ أكرم بفاطمةِ فالفيض متصل من سر فاطمةِ أكرم بها سندا أكرم بها مددا نسمو بها أبدا في عشق فاطمةِ أكرم بوالدها والأم...
< 1 دقيقة للقراءة
يا فانية
يا فانية يا دنيا يا كاذبة ع الناس كي صعدتك كي الحنية كيف الخشب كالماس ما تدوم حاجة فيك ولا يدوم فيك الحال وثم...
< 1 دقيقة للقراءة
مريدنا
مريدنا لا يهون ولا يهانُ وليس يذل إذ نحن الضمانُ ونحن السالكون بكل فجّ بنا فاسلك فقد وُهب الأمانُ ونحن الراكبون على النوايا مطايا...
< 1 دقيقة للقراءة
برزخ الأرواح
داخل في برزخ الارواح خارج من طينة الاجسام هارب من غمرة الاشباح طالع من حفرة الاوهام هايم في فجوج السياح لساحوا في ساحة الايام...
< 1 دقيقة للقراءة
سيدي الشيخ
يا راكب الخيل يعلوها ويُعليها قم للجزائر تبجيلا تحيّيها فيها الرجال لهم بالله معرفة وفيها القبول لمن بالخير يأتيها أحسن وقوفك في روضاتهم أدبا...
< 1 دقيقة للقراءة
إلى ساموراي السماء الثاني
قد آن لشمسك أن تشرق يا رجل الشمسْ سيّافا يقهر قوتهم ويُعيد الأمسْ يا ذا القرنين وذا وعد بشّر بالفجرْ سيضمك حضن مدينتنا من...
< 1 دقيقة للقراءة
حكمة
نمُرّ على المقابر كل يوم ونحسب أن دنيانا الخلودُ فلا دامت لذي أمل حياة ولا ميْت على أجل يعودُ هي الأعمار تنقصها الليالي ويضحك...
< 1 دقيقة للقراءة
قصيدة البشرى
رأيت منذ لحظات أني في مكان واتصل بي أحد أحبابي في المدينة وفتح لي كي أرى المسجد النبوي وقبر الحبيب وكان كل شيء مختلفا...
< 1 دقيقة للقراءة
حرف المديح
حرفُ المديح أمام قدرك يقصُرُ إذ أنت أعظم من حروفي وأكبرُ وأنا الذي عاينت حبك في دمي مذْ كنت طفلا بالمحبّة أشعُرُ بأبي وأمّي...
< 1 دقيقة للقراءة