عَاشِقٌ تونُسِيٌّ (الصورة لجامع عقبة بالقيروان)

< 1 دقيقة للقراءة

يَا تونُسَ الأمْـجــادِ يَا خَـــضْـراءُ
أَأقُـــول جُــنَّ بِـوصـفِكِ الـــشُّــعـــراءُ

أم جُــنَّ عَــقـلُ الـشِّــعــرِ تــَاهَ صبابَةً
كـجُــنُــون صَـبٍّ والْــجُــــنُـــونُ ســـواءُ

يَا عـشْـــقَ قَلبٍ قد تقمَّصَهُ الهوى
هـذي الْـــحِـــمى وأمـــيرتي الْـــحَــسْناءُ

عِـلِّــيــسـةُ الأشـــواقِ فـــي ألَـــقٍ لَــها
بَـــيْن الــقُــلُـــوب مـكـــانةٌ ورجَـــاءُ

قَــــرْطَاجُ كَم يـــَرجُـو الـمُــتَيَّـمُ لَحْظَةً
للوصْــلِ أتْــلَــفَ مُـــهــجَــتي الإِبـطَـاءُ

تَــارِيــخُ مــجـدِكِ قَـدْ تـنَــاقَـلَهُ المَدَى
صَـفَـحَــاتُ عِــزِّكِ غَـــيْــمَةٌ بــيْــضـــاءُ

ذا حــنَّـبَعْلُ وذي الـجَـحـافِـلُ أقبلتْ
كم بــالـخـواطــرِ تَـــكــثــرُ الأسْــمــاءُ

يَا عُــقْــبَــةَ الإِيــمَــانِ يَا نُـــورًا أتـى
فـــي قَــلْـبِــه الــمِــــعْــراجُ والإسْـــراءُ

يَا تونُسَ الــخَــضْــراءُ يَا دَارَ التُّقى
ومَــنـــارَةً يَــصـبـــو لــها الْــــعُــلَـمـاءُ

يَا قَـلْــعــةً للصَّــالِـــحِــــينَ فــكــم بـهــا
سَـــكَـنَ الــــوليُّ وذاعــــت الأصـــداءُ

كم جَـاهَدَ الأَبْطَــالُ فَوقَ رُبُوعِها
بــــانَ الـوَلاء وخُـــيِّــــب الأعْــــداءُ

مــَا شــحّ مِن مَــجْــدٍ وجــفَّ مــعـينها
إذْ أرضُ تُـــونُـــسَ دائـــمًـــا مِـــعــطــــاءُ

مــا كُــنـــتُ أقْـبَــل بالـرّحــيـــلِ وإنّــني
كَـــعَــــلــيــلِ عِـــشْــــقٍ والــتَّــولُّـهُ داءُ

أَشْـــتَـــاقُ يَا أَرْضـِـي ومـــوطِـــنَ عِـــزَّتِي
وأَحِــــنُّ تَـسْــمَـعُ أنَّـــتي الـبَــيــداءُ

بَــيــنِي وبـيْنــَكِ مــا عَـجِـزْتُ بِـوَصــفِهِ
تَــــتزاحَـــمُ الأَفْـــكـارُ والأشْــيَاءُ

لا شـــيءَ غَــيرَ الْــحُبِّ تَعْرِفُ مُهجَتِي
حَــيَاكِ مُــزْنُ الْــغَــيْــمِ يَا خَــضْــراءُ

مِنْ أَرْضِ شَامٍ قد كَتَبْتُ قَصِيدَتِي
والـــشَّـــامُ تُــهْـــدِي الشِّعْرَ حِينَ تَشَاءُ

مَـا كُنْتُ أَقْــدِرُ أن أدوّن دمْــعَــتي
“لَوْ لَـمْ تُـــحَـــفِّـز ريــشَــتِي الْــفَـيْـحاءُ (1)”

دمشق ‏06‏/10‏/2009‏ 06:01:33 م
تم القيَام ببعض التعديلات بتاريخ ‏10‏/03‏/2015‏ 11:30:58 م

***
(1) لصديقي الشاعر السوري الكبير الدكتور عماد الدين طه، والقصيدة معارضة لقصيدته: يا شامُ جُنَّ بوصفك الشعراء..كجنون قيس والجنون سواءُ

منشورات ذات صلة

إنك جنّة
شعر_مازن_الشريف لا تحسبي أني نسيت هواكِ ورضيت عيشا فيه لستُ أراكِ أنا عاشق ما زلت وثّاب الخطى أسعى لمجدك عاشقا لثراكِ وأحب أن تلقي...
2 دقائق للقراءة
لا شيء في وطني يسُرُّ
لا شيء في وطني يسُرُّ الليل مُرٌّ وكذا النهار بمقلتيه الآن مُرُّ النخل يصرخ لن يمُرّوا والموج يزأر: لن يمرّوا لكنهم يا موج يا...
< 1 دقيقة للقراءة
في بلادي
في بلادي يختفي القمحُ فيُتَّهمُ الحَمامُ في بلادي شجرُ الزّيتون مكتئبٌ لِمَا فعل اللئامُ في بلادي قطّة “الطحّان” مُتخمةٌ وتخنقها العظامُ والمدى قفر وأطفالي...
< 1 دقيقة للقراءة
فلسطيني
فلسطيني وإن غدرت بي: الأيام والإخوةْ ونامت في صدور العُربْ نار العز والنخوةْ فذي ناري مأججَّةٌ ولم تعبأ بمن راحَ وذي أرضي مدجّجة ملائكة...
< 1 دقيقة للقراءة
أغنية لبنان
غني غني لجبلنا وغني لبيروت نحنا بعزك يا وطنّا نعمّر لبيوت ***** غني للجبل العالي وغني للبنان للأرز الحلو الغالي وبلد الفرسان ويا اللي...
< 1 دقيقة للقراءة
أنا العربي
أَنَا العَربِيُّ ودربي فسيحْ وأرضي لكلِّ العباد وطنْ وفي موطني أحمدٌ والمسيحْ وموسى أقام بفجر الزمنْ ****** أَنَا العَربِيُّ وخلفي السنينْ عشقنا البلاد نقشنا...
< 1 دقيقة للقراءة
أَنا يَا بْلادِي نِفْدِيكْ
إلى شهداء الوطن.  وخاصة شهداء الأمن والجيش الذين افتدوا بلادهم بدمائهم الزكية. وأضاؤوا لنا عتمة الطريق لنكمل المسير.. ******** (عامي تونسي حضري) أَنا يا...
< 1 دقيقة للقراءة
دوسي على وجعي
هذه الصورة أكبر من كلماتي، وأعمق من معاني الشعر. لكنني عجزت عن الصمت. وأنا العاجز أصلا عن سواه. دوسي على وجعي فجوعي أوجعُ والحرب...
< 1 دقيقة للقراءة
حرف لبيروت
بيروتُ صبرا فإن الجرح مفتوحُ يا زهرة الأرض أنت الجسم والروحُ قد زُلزلت في ثراك الأرض وانفجرت فيك البيوت فوجه التُّرب ممسوحُ وهالنا الأمر...
< 1 دقيقة للقراءة
نصائح في زمن السّخف
 اكتب لنا عن تلك (الأمور) لكي نقرأَ فنحن نريدك أن تبدأَ اكتب لنا  كلاما مثيرا. فنحن نُثار  لكي نهدأَ واكتب لنا  كلاما سخيفا فنحن...
< 1 دقيقة للقراءة