تحْتَ السَّيْطَرة (من ديوان تحت السيطرة) (لحّنها الفنان الكبير لطفي بوشناق وغنّاها مع الفنان السوري المتألق عبد الله مريش)

2 دقائق للقراءة

يـــــَا أَبِــــي حُــــزْنٌ بـِـــبـــَوحِ الـــــحُـــنْــجُــــرَةْ
وَجَـــــــعٌ بـِهَذَا الـــــــصَّدْرِ يُــــــغـْمِدُ خــــِنْجَرَهْ

هِـــيَ حـــــَـيـــــْرَةٌ مِـــثـــْـلَ الـــْـــهَـــــزِيـــمَـــةِ مُـرَّةٌ
مـَـا لِلْعُـرُوبَـةِ كَـــــالـــحُطـَــامِ مُـــــبَــــعـْثَــرَةْ

أَنَّــــى نَــــظَــــرْتُ رَأَيـــــْتُ مَـــــوتًــــا صَـــارِخًا
لَكَـــأنَّـــــمَا وَطــــَـنُ الْـــعُــــرُوبــَـةِ مَـــقــــْبـَـــرَةْ

في القُدْسِ مَا في الــــقُـدْسِ أو في غزّةٍ
قَد عــَاثَ صُــهْيُـونٌ وأَرْسَلَ عَسْكَرَهْ

بــــَغْــــدَادُ أو فــــي الــــشّـــــامِ جُــرحٌ واحدٌ
مَــــنْ فَــــخَّــخَ الـــوَطَـــنَ الْجَميلَ وفجَّرهْ

والشعبُ بين الـــرُّعْــــــبِ أضحى دَمْعَةً
مُــذْ أَظْـهَـــــر الإرْهــابُ فـــــيــــنَا مَــظْــهــرهْ

والــــــــــدِّيـــنُ دِيــنُ الـــلـــّـهِ إلا أنَّــــهُ
لَـمْ يَــــرْضَ شـــــــيــــــخُ الإِفْـــــــكِ حتـّى زوَّرهْ

والــكَـــــاذِبــُونَ الـــــــعَـــــابـــِثـــــــُون أوغَــرُوا
صَـــــــدْرَ الــــْـغَــــبِي بالــــشَّـــــعْبِ حتىّ كفَّرهْ

إعلامُ بـــــعضِ الْــــــــــعــُرْبِ أضـْــــحى فِتنةً
أصـوات بعض العـُرْب أمستْ ثَرْثَرةْ

وتــــَرى الّـذي قد بـــاعَ غَــدْرًا ضَـــــــاحِكًا
ويَـــــراهُ أمْــرًا داعِـــــــــيــــــــــًا للـمـَـــفْـــخَـــرَةْ

هَـــلْ ثَـــــــورَةُ الأَحــــــــرَار دمّر مــــَوْطِــــــنًـــــا
شَتّــــَـانَ مَـــن يَـــــبْــنِــــيـــــه أو مَنْ دمَّرهْ

فــي كُــلِّ شِــبــــر مـــــِن ثَـــرانــــــا لَــوعَـــــةٌ
فـي كُــلِّ رُكــــــْـنٍ مِــــــن مَــــدانَــــــــــــــا مجزَرةْ

فِـــــي مَـــطـمَـــــعٍ للغَــــرْب صِـــرنـــــــــَــا لُقمَةً
فِــــي نــــظرة للـغرب صـــــرنــــــــــــا مَسْخَرةْ

قُــلْ يـــــــا أبَــــي هَـــلْ ضــــَاع حَــقـــــًّا حُلُمُنا
مَـــــــا عَــــادَ فــــِيــــنَـــا خَـــالِـدٌ أو عَـــنـْـتَرةْ

وهَل الْـــــــعُــــروبـةُ لم تَــــــــعُـــــد إلا أســــًى
فـــــِي قلْبِ مَـــــن عشق الثَّرى ما أكبَرهْ

يـــــــَا وَلَـــــدِي هـــَــذَا الـمـَـدى مـا أضْيـــقَهْ
أنّـــى نَــــظَــــــرْتَ رأيـــــــتَ نَـــارَ الـمـِـحْـرقةْ

مـــــــاذا يَقـُولُ الْــحــرْفُ في خــــطِّ الـمَدَى
وَطَـــــنٌ تَـــــدَلّى مِـــن حِـبالِ الـــمـِشــنَــقَةْ

إنْ مَــرَّ عُــصْـــــفُـــــور يُـــــــغَــــنّي مُــــــغْـرمًــــا
كَـــسَـــــرُوا جَـــنَـــــــاحَيــــْهِ أمَــــاتُوا الـــزَّقْزَقَةْ

هـــلْ نَــحــن شَــــعْـــبٌ واحِـــدٌ مــَهْــمــــا بدَا
فــــيــــــنَـــــا اخـــتِلافٌ فـــي الأمـُورِ الـمـُسْبَقَةْ

قــــــدْ فــَــكَّـكُـونا كالـــطّـــــوائــــــــفِ وانـبَرى
كُـــــلٌّ يَـــــشُـدُّ الـكُــــــلَّ حـــتّى يـــــــَخْــــنُقَهْ

فَــــانـــــظُــــر شَـــتَــــاتـًا فــي شَتاتٍ كيفَ لا
إذْ كُـلُّ شَــيءٍ صارَ تحتَ الـــــمــــِطْـرقةْ

أمْـــجَـــــادُنــــَا فــي الـــــدَّهْــرِ أَضحَتْ نُكتَةً
مِــــــنْ خَــــجَــــلٍ للأرض تـــَـــرنُـــو مُــطـــرِقةْ

آهٍ بُـــنَيَّ الــــــــيَــــــــومَ كــــَـــــم مِنْ طَــــــعْــــنـــَةٍ
فـِـي الصّــــدر تأتي من أخٍ مــَــــا أحْمَقَهْ

لَكِنَّــــنـــــــا واللّيـلُ يَـــجْـــــــــري خَـلْــفَــــنــَــــا
والــــْفَـــــجْـــرُ حَـــثّ الــــخَطْوَ حَتّى يسبِقَهْ

مــازَالَ فِـــيــــــنَــــا مَــــوطِــنٌ كـــــي نــَحـتـمي
بـــالـــحُبِّ إنّ الـــــحُـــــبّ مثـــلُ الــــزَّنـــبـــقَةْ

وغدًا تـــرَى الأوطـــــانُ ضوءً ســـــــاطــــِعًـا
وبرَغْـــم حِــــقدِ اللّيـــل شَـمسًا مُشْرِقةْ

إنْ أغْــلَـــقُـــوا درْبًا فــــأيــــــــقِـــــــنْ أنَّنـا
كَـــــم قَـــــدْ عَــبَـــرْنـــــــا مِــــن دُروبٍ مُــغْــلَقةْ

يـا والِــــدي أيــــقــــنـــتُ مـــنــْــكَ الـمـــَعْذِرَةْ
إني سأسْقي الْـــــحُــلْم دمْــــــعَ الــــــمِحْبَرَةْ

جُـرْحــــي عَـــــمِيـــقٌ غـــيرَ أنّــــــي مُــــــؤمِــنٌ
وغَـدًا يكونُ الجُرحُ تحتَ السَّيْطرَةْ

سوسة ‏12‏-02‏-2015‏ 23:29:53

منشورات ذات صلة

إنك جنّة
شعر_مازن_الشريف لا تحسبي أني نسيت هواكِ ورضيت عيشا فيه لستُ أراكِ أنا عاشق ما زلت وثّاب الخطى أسعى لمجدك عاشقا لثراكِ وأحب أن تلقي...
2 دقائق للقراءة
لا شيء في وطني يسُرُّ
لا شيء في وطني يسُرُّ الليل مُرٌّ وكذا النهار بمقلتيه الآن مُرُّ النخل يصرخ لن يمُرّوا والموج يزأر: لن يمرّوا لكنهم يا موج يا...
< 1 دقيقة للقراءة
في بلادي
في بلادي يختفي القمحُ فيُتَّهمُ الحَمامُ في بلادي شجرُ الزّيتون مكتئبٌ لِمَا فعل اللئامُ في بلادي قطّة “الطحّان” مُتخمةٌ وتخنقها العظامُ والمدى قفر وأطفالي...
< 1 دقيقة للقراءة
فلسطيني
فلسطيني وإن غدرت بي: الأيام والإخوةْ ونامت في صدور العُربْ نار العز والنخوةْ فذي ناري مأججَّةٌ ولم تعبأ بمن راحَ وذي أرضي مدجّجة ملائكة...
< 1 دقيقة للقراءة
أغنية لبنان
غني غني لجبلنا وغني لبيروت نحنا بعزك يا وطنّا نعمّر لبيوت ***** غني للجبل العالي وغني للبنان للأرز الحلو الغالي وبلد الفرسان ويا اللي...
< 1 دقيقة للقراءة
أنا العربي
أَنَا العَربِيُّ ودربي فسيحْ وأرضي لكلِّ العباد وطنْ وفي موطني أحمدٌ والمسيحْ وموسى أقام بفجر الزمنْ ****** أَنَا العَربِيُّ وخلفي السنينْ عشقنا البلاد نقشنا...
< 1 دقيقة للقراءة
أَنا يَا بْلادِي نِفْدِيكْ
إلى شهداء الوطن.  وخاصة شهداء الأمن والجيش الذين افتدوا بلادهم بدمائهم الزكية. وأضاؤوا لنا عتمة الطريق لنكمل المسير.. ******** (عامي تونسي حضري) أَنا يا...
< 1 دقيقة للقراءة
دوسي على وجعي
هذه الصورة أكبر من كلماتي، وأعمق من معاني الشعر. لكنني عجزت عن الصمت. وأنا العاجز أصلا عن سواه. دوسي على وجعي فجوعي أوجعُ والحرب...
< 1 دقيقة للقراءة
حرف لبيروت
بيروتُ صبرا فإن الجرح مفتوحُ يا زهرة الأرض أنت الجسم والروحُ قد زُلزلت في ثراك الأرض وانفجرت فيك البيوت فوجه التُّرب ممسوحُ وهالنا الأمر...
< 1 دقيقة للقراءة
نصائح في زمن السّخف
 اكتب لنا عن تلك (الأمور) لكي نقرأَ فنحن نريدك أن تبدأَ اكتب لنا  كلاما مثيرا. فنحن نُثار  لكي نهدأَ واكتب لنا  كلاما سخيفا فنحن...
< 1 دقيقة للقراءة