موسوعة البرهان، الجزء الأول (10): العلم بالله (1) “فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا اللَّهُ “

2 دقائق للقراءة

لماذا وُجد العلم في حقيقته وجوهره، وإلى أين يصل عند اكتماله؟ ومن أين جاء ومن علّمه لمن علمه ومن ألهمه له أو يسر السبل إليه بمشيئته؟
للإجابة عن هذا الأسئلة الجوهرية في العلم، من خلال التأمل في كتاب الله، فإني أدعوك لتتأمل معي هذه الآيات كبداية:
” اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5)”
هذه الآيات هي أول ما نزل من القرآن الكريم، وهو ما أؤمن به وأرتضيه رغم وجود من يقول غير ذلك، ومن يصل حد إنكار قصة الغار أصلا…مدعيا إعمال العقل!!!
آيات أولى…أول كلمة هي “اقرأ”..والقراءة فهم ونظر ووعي ودراسة وتدبر..هي كل ذلك…فإن قيلت لأميّ لا يقرأ..فهي حين توجه لمن يتبعه ممن يقرأ وممن عليه أن يقرأ، فتعني اقرأ وابحث وتدبر واعتبر وافهم وأبدع…فهو مطلب رباني منذ أول كلمة..فكيف يصبح المتدبر بعد ذلك مصدر خطر وفتنة وبدع!! إلا أن يكون من السلف حسب ظن بعضهم..وما هو إلا افتراء وكلام يراد به تحجير العقول المتدبرة القارئة كي لا تكتشف ما لا يبغون لها أن تكتشف من شأن من دسوا وحرفوا وباعوا ضمائرهم للشيطان وعقولهم لحاكم وسلطان…
القراءة التي طُلبت من النبي الأمي…قراءة مشروطة وليست مطلقة..محددة بآلية القراءة ووسيلتها..وهي اسم الله: ” اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ”…واسم الله محدد بخاصيات تبين من هو الله سبحانه: “الَّذِي خَلَقَ” على المطلق..فهو بيان عاما لقدرة الله وحقيقة كونه الخالق لكل شيء…
ثم يخصص: “خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ(2) ”
حقيقة ثانية مخصصة للإنسان، والنبي طبعا إنسان ورسالته موجهة لنبي الإنسان أساسا لأنه منهم ثم للثقل الثاني (الجن)….والخلق من علق حقيقة علمية لم تتأكد إلا بعد أكثر من ألف سنة وقرون أُخر من نزول الآية…
وبعد الخلق يرجع إلى الرب الذي سيقرأ باسمه: “اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3)”
تأكيد على القراءة…فهو الأكرم..الكريم المتجاوز لجهل العباد..والأكثر كرما وتكرّما وإكراما…وكرامة أيضا..وهو يكرم من شاء ..فهل كرم أعظم من النبوة؟؟
ثم يقول: “الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4)”
هو تعليم بالمطلق…لمعّلم غير مبيّن..وهنا وسيلة الله في التعليم..والقلم في فهمنا البشري أداة كتابة..وربما كان المعني أمرا آخر…يتجاوز فهمنا المحدد له..ولست هنا كمخاطب بالقرآن بحكم إيماني به مطالبا بالبحث عن معنى القلم ضمن مستواه الرباني لأنني لن أفهم بحكم أن ما يعنيني هو القلم كوسيلة علم وكتابة..ولكن قلم الله في قلب نبيه قلم آخر حتما،.لأنه لم يعلمه الكتابة والقراءة من ورق…بل علمه وحيا من لدنه…وعلما يقرؤه من صدره لا من سطور الصحف..
ثم يبين حقيقة علمية أخص: “عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ (5)”
لأنه صاحب العلم الكامل الكلي..فقد علم هذا الإنسان المخلوق من عدم ما لم يعلم..

مقالات ذات صلة

محاضرة حرب المعنى
كلمة الشيخ مازن الشريف في مجلس علماء الرباط المحمدي الفلوجة العراقأحبابنا في أرض العراق الحبيب،  أرض الأنبياء والصالحين، وأرض أجدادنا وأسيادنا.حي العراق وسادة الأسيادمن...
13 دقائق للقراءة
في مقام الخمرة القدسية
دروس الفتح المحمدي : في مقام الخمرة القدسية. 🍃معاني عرفانية وكلام عن أحوال الله، وسكرهم بحب الله🍃 الحمد لله الذي علينا تجلى وعنا ما...
11 دقائق للقراءة
نص محاضرة: هذه فاطمة
دروس الفتح المحمدي: هذه فاطمة. كلام و مقام عن السيدة فاطمة عليها السلام ابنة خير الأنامكلمات حق تحت اللواء المحمدي و نفحات فيض من...
9 دقائق للقراءة
هدية عرفانية من كتاب الوصايا
يا بني: إن الله يعطي عبده بلا سؤال، دلالا منه له.ويمنع عطاء عبده على كثرة السؤال، دلالا منه عليه.فمن دلله، جمّله.ومن تدلل عليه، ذلّله.فإن...
< 1 دقيقة للقراءة
كلمة على سطر الحق
أخي وصديقي الشيخ الدكتور بدري المداني.عرفته منذ أكثر من عقد من الزمان، وسافرنا معا لعدد كبير من الدول، وترافقنا في منابر الإعلام والندوات دفاعا...
3 دقائق للقراءة
أهل الله
ليس أعز على الإنسان من أهله، والله أشد حبا وأعظم عزا، فكيف إذا كان لله أهل!!!إن قربهم منه وقربه منهم، وحبه لهم وحبهم له،...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء التوكل
توكلت عليك.يا من عليه التُّكلان.وإليه الرجعى.﴿فَیَوۡمَىِٕذࣲ لَّا یُسۡـَٔلُ عَن ذَنۢبِهِۦۤ إِنسࣱ وَلَا جَاۤنࣱّ﴾ (١).يا من جعل الدنيا دار امتحان، والآخرة دار مثوبة وامتنانلمن أتاه...
< 1 دقيقة للقراءة
لن أحتفل بعاشوراء
لن أهنئ أحدا بعاشوراء.لأني أعلم أن موسى لم ينج فيها، ولا نجا نوح ويونس ولا يوسف ولا إبراهيم.بل كل ذلك من وضع بني أمية،...
2 دقائق للقراءة
تحية لتلاميذي
تلاميذي هم أبنائي، نمور علمتهم ودربتهم ومنحتهم ثمار عذابات عمري وخلاصة شقاء سنوات التدريب القاسي والبلاء المر.وفي مدرستي يكون التعليم في الحال والمقال، في...
< 1 دقيقة للقراءة
عن معنى التصوف
التصوف: علم مخصوص، وصفّ مرصوص، وعمل بالنصوص. فالتصوف، الذي نرى أصل اشتقاقه من الصفاء، أكثر من كونه من الصوف والصًّفة، هو علم يختص به...
< 1 دقيقة للقراءة