مقدمة ديواني “حروف عاشقة”

مقدمة ديواني

2 دقائق للقراءة

حروف عاشقة…رحلة في العشق والكلمات…وفي مواويل القلب والروح…عبر عمود الشعر الذي يمثّل تاريخا من العاشقين والراحلين في صحاري التيه والهيام.
الديوان قصائد كتبتها في مدن كثيرة وأماكن عديدة (حلب، الرقة ببلاد الشام، القاهرة، مكناس بالمغرب، طرابلس ليبيا، تونس، سوسة..) على سنوات عِدّة، بداية من سنة ألفين للميلاد (2000) إلى الشهر السابع من سنة 2017، وهو الشقيق لديوان “مجانين ليلى” الذي تمضـي قصائده إلى سنة 1996، وأيضا ديوان “تباريح”، وكلها مخصصة للشعر العمودي، احتفاء بالشعر العربي منذ العصـر الجاهلي، خاصة شعر عنترة وروائع امرئ القيس، إلى العصر العباسي وما بعده، ومن الشعراء الذي كان لأرواحهم حضور في قصائدي: الشاب الظّريف، والبهاء زهير، ولفيف من عباقرة الكلمة الجميلة المنسابة العاشقة الذين قرأت لهم وحفظت من شعرهم نصيبا، وكذلك تجد أثرا خفيّا مبتسما للمنخّل اليشكري، الشاعر الفحل في فترة ما قبل الإسلام، صاحب الرائعة الشهيرة:
ولقد دخلتُ على الفَتاةِالخِدْرَ في اليومِ المَطيرِ الكاعِبُ الحسناءُ ترفُل في الدِّمقْسِ وفي الحَريرِ
فدفعتها فتدافعَتْمَشْـيَ القَطاةِ إلى الغديرِ وأحبُّها وتــحـبُّنـِيويحبُّ ناقتها بعيرِي

    كما ستجد حضور مجنوني ليلى ولبنى (قيس بن الملوح وقيس بن ذريح) في ديوان مجانين ليلى كبيرا جليّا.

قصائد هذا الديوان أغان غنّاها القلب وهتفت بها الروح، وهي تصلح أن تكون أغنيات تنتشـر مع الغيم والريح انتشار كلماتي الأكثر حظا كأغنية أنا مواطن أو تحت السيطرة.
وقد أرهقني هذا الديوان كما فعل إخوته، في التنضيد والشّكل، فقد أردته مشكولا مع شرح بعض المفردات، احتراما ومحبة للشعر وللقرّاء.
الديوان باختزال نغم عربي عمودي فصيح، مما لا يعني أني مخاصم للشعر الحر، بل لي فيه داووين نشـرت منها ديوان أغاني عشقيار، ويصدر قريبا ديوان “زبرجد”. وهما مدرستان كبيرتان تتكاملان، لكن تبقى الهيبة للأب الأول: الشعر العمودي. مع يقيني أن الشعر بمختلف مدارسه متى ما عانق الإبداع ولامس الروح وكان جميل الإيقاع صادق النبض أصيل الكلمة، فإنه سيخترق القلوب ويكتب اسمه على رخامة الزمن ويحمل روح كاتبه ومنشده وقائله إلى الناس جميعا وإلى المستقبل كله.

فإلى رحلة مع الحروف العاشقة، ومع العشق الحرفي الذي يحترف الاحتراق بنار الحب المقدسة.

الدار البيضاء – المغرب
‏13‏-07‏-2017‏ 11:55

مقالات ذات صلة

سأمشي
(من كتاب كلمات من فيض الروح) سأمشي في طريق الحق ولو عسرَ المسيرُ، وقلّ العشيرُ، وسرتُ فردا في المدلهم الخطيرْ. إنها أمانة العلم التي...
2 دقائق للقراءة
رحلة إلى مدينة “أمير سلطان”
حين تنطلق من اسطنبول وتمضي بك السيارة في النفق الذي يلتوي مثل الثعبان تحت البحر، ثم تقطع مسافة أخرى في البر، ستجد نفسك أخيرا...
5 دقائق للقراءة
الشعر الشعبي التونسي: قوة الجذور وغربة الاغصان
الشعر الشعبي التونسي (الذي يستعمل اللسان العامي او الدارج او اللهجة كما هو الحال في العالم العربي كالشعر النبطي والابوذيات العراقية والشعر البدوي الشامي...
10 دقائق للقراءة
قصيدة سيدي الظريف في مدح الجناب النبوي من الدرر التونسية
(الصورة لمدينة سيدي بوسعيد -جبل المنار- التي تحتوي على أكثر من 500 ولي صالح من بينهم سيدي بوسعيد الباجي وسيدي الظريف) أثناء مطالعتي للكتاب...
6 دقائق للقراءة
تكريم الفنان لطفي بوشناق والدكتور مازن الشريف
ضمن فعاليات مؤتمر السنة الدولية للحكمة، تم تكريم الفنان الكبير لطفي بوشناق والشاعر الدكتور مازن الشريف الذين جمعتهما أعمال فنية كبيرة مثل أغنية أنا...
< 1 دقيقة للقراءة
ماهاتير بن محمد
رسالة مؤثرة ترجمة رسالة ماهاتير. المعركة الأخيرة ماهاتير بن محمد
So touching Translation of Mahathir’s message: The Last Battle : Tun Mahathir bin Mohamad I have reached the end of my life. I only...
2 دقائق للقراءة
في فلسفة الكتابة
ليست الكتابة حركة قلم على ورق وانسياب افكار عبر آليات الدوال ضمن تعميق الصلة مع المدلولات من خلال فنيات اللغة وأصول المنطق وبراعة الخيال...
2 دقائق للقراءة
مقدمة ديواني مجانين ليلى
ليست ليلى في تاريخ الشعر والعشق العربي مجرّد أنثى تعبر قلب مغرم أو تمكث فيه، تصدّه أو تصله، تلتقيه أو تفارقه، بل هي أبعد...
2 دقائق للقراءة
مقدمة كتاب حكايات الحروف (مطبوع)
هذا الكتاب دليل آخر على روعة وجمال اللغة العربية. ولو أراد أحد الناس أن يكتبه بلغة أخرى لما استطاع. أنا مدين في هذا الكتاب...
< 1 دقيقة للقراءة
كتاب حكايات الحروف (1): الألف
أنا أول البدء…منشأ الشيء.. أجمل الحرف وأعلاه…أمير الكلمات لي أمرها كله. هكذا بدأ كلامه عن ذاته، ربما تراه أنانيا، لكن مقامه في لسان العرب...
6 دقائق للقراءة