كلمة وموقف (عن الوحدة والإنسانية)

3 دقائق للقراءة

كلمة وصلتني من النجف الأشرف من آية الله العلامة السيد فاضل الجابري الموسوي:  “احسنت أيها السيد الشريف والعالم الحصيف والباحث المنصف صاحب القلم البديع والفكر الحر النير. يعجبني فيك كونك تنطق عن فكر وتدبر لا عن تقليد اعمى.

 يعجبني فيك أنك تبحث في تجرد عن القبليات والموروثات.

 يعجبني فيك انك لا تقف متسمرا أمام الأصنام البشرية فتسبح بحمدها وتقدس لها.

 يعجبني فيك أنك لا تخشى في الله لومة لائم ولم يركع قلمك الا للحقيقة . 

كيف لا وانت من سلالة من ضرب بسيفين، وطعن برمحين، وقاتل ببدر وحنين، وهاجر الهجرتين،  وصلى القبلتين، ولم يشرك بالله طرفة عين.

 فلله درك وعلى الله أجرك.

 ولك من اخيك المحب لك من ارض مدفن جدك المرتضى الف تحية وسلاما، وود ووئاما، وإجلال واكراما”.

فجزاه الله خيرا، وبارك له. وهو أخ وصديق عزيز التقينا وحاضرنا معا في جامعة البصرة، وبيننا مراسلات كثيرة، وهو عالم محقق ذو بصيرة، وما يجمع بيننا أعظم من كل نقطة اختلاف مذهبي لو تم التحقيق فيها بنزاهة لتبيّن كل طرف اين مكمن الحقيقة لأن الحقيقة واحدة، ولتنازل من استيقن أنه جانب الصواب في هذه النقطة أو تلك، ولكان ذلك رجوعا الى نقاء الاسلام المحمدي الذي تشظى بين المذاهب والفرق، فأخذ كل طرف من الحق بنصيب، وابتلي بشيء من الدس والانحراف والغلو أو التفريط بنسبة من النسب.

وإن أهل الإنصاف والاعتدال والفهم مدعوون جميعا على اختلاف المذهب والطائفةإلى البحث عما يجمع ويرتق الفتق الذي تعاني منه الأمة منذ وفاة نبيها، ولن يكون هذا إلا بإعادة كتابة التاريخ بتجرد عن الأهواء والعصبيات، وإعادة تنقية الموروث من الدس والتزييف والتلاعب.

وكذلك بإرجاع الحق لأهله ولو من الباب المعنوي، وليس أحق بالانصاف العادل ولا أولى بموقف الصدق من أصحاب المظلمة الكبرى آل بيت النبي.

وهذا يحتاج شجاعة كبرى وقدرة على السير في طريق الحق ولو كان موحشا.

ونقدُ من ننتمي إليهم في المذهب لا يعني انسلاخا عنه، وموافقتنا لمن نختلف معهم مذهبيا لا يعني ذوبانا فيهم.

 إنما الحر من تبيّن الحق فاتبعه أيا كان موضعه، وتبين الباطل أو الانحراف عن الحق في مرحلة ما قد يكون من الحكمة في وقته كالخوف على النفس او الاتباع من بطش حاكم باغ وملك طاغ، ولكن لا شك ان هنالك في كل مرحلة من قال كلمة الحق التي يخشى قولها أغلبية الفقهاء والمحدثين ولا يدري العامة عنها شيئا، وفي ذلك قُتل الحلاج والامام النسائي وغيرهما كثير لمن درس وحقق وتحقق.

وأريد أن أعترف بأمر: لسنين طويلة مضنية بحثت وقرأت ودرست المدونة التراثية أدبا وتاريخا وفلسفة وحديثا وفقها، ثم سافرت في أصقاع الأرض وحاورت أهل المذاهب الإسلامية جميعا، وصادقت من صادقت منهم، ثم حاورت أهل الديانات بعد دراسة عميقة، من مسيحيين على مدارس مختلفة (كالمارونيين والقبط والآشوريين والارثدوكس)، ويهود وصابئة مندائية وايزيدية، وزرادشتية وبوذية وهندوسية، وعدد من الملاحدة كذلك.

وما فهمته أن هنالك الكثير من الخير في الإنسانية عموما، كما أن الحرب الدائرة هي حرب على إنسانية الإنسان أكثر من كونها على سنة وشيعة، أو مسلمين ومسيحيين.

ولعل الجائحة الوبائية العالمية التي لا تفرّق بين طائفة وعرق ودين نموذج من ذلك.

كيف نواجه ذلك ونحن بعد لم ننقد ما يجب نقده، ولم نحطّم ما نعلم يقينا أنه زائف.

وها أنا اعلنها وليشهد الله وليشهد الشاهدون: لن اخذل حقا، لن أنصر باطلا، لن أوالي ظالما، ولن أخشى في الله أحدا.

وإن انتمائي للمدرسة المحمدية العظيمة التي كانت ثورة على جمود الصنم وخداع المتاجرين بالآلهة تدفعني إلى أن اثور على كل خديعة في تاريخ أمتي وعلى كل دس في ديني، وإلى النظر بعين النقد إلى من أنتمي إليهم، وبعين الإنصاف لمن أختلف معهم.

*لا يعترف بالفضل إلا أهله

*إسلام محمدي

*لا إله إلا الله تجمعنا

*لننتصر لإنسانية الإنسان

05-09-2020

مقالات ذات صلة

محاضرة حرب المعنى
كلمة الشيخ مازن الشريف في مجلس علماء الرباط المحمدي الفلوجة العراقأحبابنا في أرض العراق الحبيب،  أرض الأنبياء والصالحين، وأرض أجدادنا وأسيادنا.حي العراق وسادة الأسيادمن...
13 دقائق للقراءة
في مقام الخمرة القدسية
دروس الفتح المحمدي : في مقام الخمرة القدسية. 🍃معاني عرفانية وكلام عن أحوال الله، وسكرهم بحب الله🍃 الحمد لله الذي علينا تجلى وعنا ما...
11 دقائق للقراءة
نص محاضرة: هذه فاطمة
دروس الفتح المحمدي: هذه فاطمة. كلام و مقام عن السيدة فاطمة عليها السلام ابنة خير الأنامكلمات حق تحت اللواء المحمدي و نفحات فيض من...
9 دقائق للقراءة
هدية عرفانية من كتاب الوصايا
يا بني: إن الله يعطي عبده بلا سؤال، دلالا منه له.ويمنع عطاء عبده على كثرة السؤال، دلالا منه عليه.فمن دلله، جمّله.ومن تدلل عليه، ذلّله.فإن...
< 1 دقيقة للقراءة
كلمة على سطر الحق
أخي وصديقي الشيخ الدكتور بدري المداني.عرفته منذ أكثر من عقد من الزمان، وسافرنا معا لعدد كبير من الدول، وترافقنا في منابر الإعلام والندوات دفاعا...
3 دقائق للقراءة
أهل الله
ليس أعز على الإنسان من أهله، والله أشد حبا وأعظم عزا، فكيف إذا كان لله أهل!!!إن قربهم منه وقربه منهم، وحبه لهم وحبهم له،...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء التوكل
توكلت عليك.يا من عليه التُّكلان.وإليه الرجعى.﴿فَیَوۡمَىِٕذࣲ لَّا یُسۡـَٔلُ عَن ذَنۢبِهِۦۤ إِنسࣱ وَلَا جَاۤنࣱّ﴾ (١).يا من جعل الدنيا دار امتحان، والآخرة دار مثوبة وامتنانلمن أتاه...
< 1 دقيقة للقراءة
لن أحتفل بعاشوراء
لن أهنئ أحدا بعاشوراء.لأني أعلم أن موسى لم ينج فيها، ولا نجا نوح ويونس ولا يوسف ولا إبراهيم.بل كل ذلك من وضع بني أمية،...
2 دقائق للقراءة
تحية لتلاميذي
تلاميذي هم أبنائي، نمور علمتهم ودربتهم ومنحتهم ثمار عذابات عمري وخلاصة شقاء سنوات التدريب القاسي والبلاء المر.وفي مدرستي يكون التعليم في الحال والمقال، في...
< 1 دقيقة للقراءة
عن معنى التصوف
التصوف: علم مخصوص، وصفّ مرصوص، وعمل بالنصوص. فالتصوف، الذي نرى أصل اشتقاقه من الصفاء، أكثر من كونه من الصوف والصًّفة، هو علم يختص به...
< 1 دقيقة للقراءة