عن الحقد والحسد

2 دقائق للقراءة

من الأمور المحيّرة في الذات البشرية: قوى الحقد والحسد الكامنة.
كيف تفعل بصاحبها، وتجعله يهذي، وكيف تعميه عن أي فضيلة في من يحسده ويحقد عليه، وتلقي به في المهالك وهو يظن أنه يهلك عدوه، وما أهلك إلا نفسه.
إن إبليس كان من العارفين الكبار زمن عبادته الطويلة وترقيه حتى بلغ مصاف الملائكة، لكن نقطة الحسد السوداء في قلبه نقلته من عبد الإله الرحيم، إلى الشيطان الرجيم، وكذلك من مسّتهم لوثته واصطبغت نفوسهم بنفسه، من ولد آدم الذي حسد أخاه فقتله، إلى حسدة الأنبياء والصلحاء والحاقدين وأهل الجحود أجمعين، يتبع بعضهم بعضا تشابهت قلوبهم.
ولكن الثابت كما قلت مرة في كتابي إشراقات: “يود الحاسد لو كان سالبا، لكنه مسلوب بمجرد من حسد”، فالحسد سلب لا سلب بعده، والحاسد سلبي جبان، ولئن تعالى صوته بالشتم والهُجر والفُحش، وكلما كان كلامه أكثر تجريحا كلما كان ضعفه أشد عمقا وجبنه أكثر تأثيرا عليه.
الشجاع لا يحسد. الحر لا يحقد. الذكي حقيقة لا يتآمر: بل يبني ويتعلم، يقر لصاحب الفضل بفضله ولو اختلف معه، يحارب لأجل المبدأ، ويعادي في الله إن استوجب العداء، لكن بحجة وبيان وبرهان وبيّنة لا بالتهجم والتهكّم والادعاء.
الأبيّ حقّا والمفلح حقيقة وصاحب النفس الصافية: يتعلّم وينافس بجدارة، يتحدّى ولا يستسلم، نصب عينيه غايات عالية ومكانة غالية، يدفع ثمنها بسهره وتعبه وكدّه، ولا ينظر نظرة حسد لمخلوق ولو آتاه الله ملك الثقلين، لأنه يعلم أن الفضل كله من الله، وأن الخير بيد الله يؤتيه من يشاء، وأن حسد صاحب النّعمة اعتراض على المنعم، وتشكيك في حكمته، واستعلاء على حكمه، ومن يملك من الله شيئا أعطى أو منع، خفض أو رفع، أعزّ أو أذل، أغنى أو أفقر، وصل أو قطع.
بل التسليم له والتوكل عليه والاعتزاز بكل ما يهب، والاغتناء به عن سواه، والرضا بما قسم، والقَبول بما قدّر، والنّزول لما قضى.
فمن تأدبت بذلك نفسه، وامتلأ به صدره ورأسه، كان له العز الذي لا ذل بعده، والوصل الذي لا فصل بعده، ومن أبى واستكبر أذله الله بما أعطاه، وأفقره وإن في ظاهر الأمر أغناه، وفي سِيَر السابقين وسيْر الأوّلين عبرة لمن اعتبر.
وهبنا الله الفهم.
(مازن الشريف: هكذا تكلم المعلم)

مقالات ذات صلة

قم زين الدنيا
قم زين الدنيا بنور محمد..هذا شعارنا.أن نزيّن الدنيا بنور نبي الهدى والنور.ان ننشر المسرة في القلوب.أن نسقي الأرواح خمرة الوصال، وأن نجلي مشهد الجمال.أن...
< 1 دقيقة للقراءة
من مدد المنارة
بين ألواح طلبة القرآن الكريم التي يحفظون بها كتاب الله.لأجيال تخرج الحفظة من المنارة الاسمرية التي لم يتوقف فيها التحفيظ والتدريس والآذان منذ خمسة...
< 1 دقيقة للقراءة
جامع الزيتونة منارة الاسلام
جامع الزيتونه المعمور والذي اسسه معماريا حسان بن النعمان سنة 79 للهجره، وأسسه علميا الشيخ علي بن زياد مع مجموعة من كبار العلماء في...
3 دقائق للقراءة
أهل الله فرسان العشق الإلهي
يقول الشيخ العظيم شمس التبريزي: “”إن السعي وراء الحبّ يغيّرنا. فما من أحد يسعى وراء الحبّ إلا وينضج أثناء رحلته. فما إن تبدأ رحلة...
8 دقائق للقراءة
الحجة الساعية لكل أذن واعية
لكل أمر وإن جلى بيانه وغلب برهانه معاندون وجاحدون ممن فسد قلوبهم وغلبت ذنوبهم وأعماهم الله على علم. ولذلك قد يكثر المجادلون في أمرنا،...
4 دقائق للقراءة
رسالة إلى خطباء الجمعة
الحمد لله الذي فرّق الخلق وجمعه، وجعل افضل الأيام الجمعة.وصلى الله على الحاشر الجامع، نور كل جامع.وعلى آله مجاميع الخير، وجوامع البر.وبعد:خطب الجمعة محافل...
3 دقائق للقراءة
كلمة على سطر البيان
شيوخ التكفير الذين يكفرون الأمة ويستنقصون من قدر رسول الله ويكرهون يوم مولده ويقولون أن والديه في النار ويُبغضون آل بيته ويوالون قتلتهم….يجوز لهم...
< 1 دقيقة للقراءة
القرآن الكريم معجزة الله الخالدة
الحمد لله الذي نزّل على عبده الكتاب، وسبّب الأسباب، وهدى إلى سبيل الهدى والصواب. وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد عدد...
3 دقائق للقراءة
حال ومقال
ربّ ظانٍّ أنّي خير منه، وهو خير مني. يرى انعكاس حسناته علي، فيظنني محسنا. وربّ ظانّ أني شرّ الخلق، وهو مني أشر.يراني بعين السوء...
2 دقائق للقراءة
سُنّة الله وفقْهُ ما تراه
لله جل في علاه سنن، قوانين وضعها ومقادير سطّرها ونظم نظّمها ونظّم بها وأخضع لها ملكوته كله، والبشر ضمن ذلك. وفي القرآن تبيان وقصص...
5 دقائق للقراءة