دعاء السلسلة

2 دقائق للقراءة

﴿ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ ۗوَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ﴾[1]

اللهم صل على محمد وفاطمة وعلي.

وسلّم على كل قطب وولي.

اللهم إني أسألك بأهل الكمال الذي صلوا على نبي الكمال صلاة كمال.

وبأهل الجمال الذين صلوا على نبي الجمال صلاة جمال.

 وبعهدك للذين شهدوا لك بالوحدانية، وأقروا لك بالألوهية، وتمام الربوبية، ولنبيك بالنبوة والصّدقية.

وبالرحمة الأحمدية، والسنّة المحمدية.

 وبالسلسة الهاشمية، وأهل السلسلة الهاشمية.

وبعظيم أسرارها، وجميل أنوارها.

وبسر أمدادها، وتمام أعدادها.

 وبآل البيت الموصولين وصلا بلا فصل، الراجعين فرعا على أصل.

 وبأصل السلسلة، وجذع الشجرة، وبأغصانها النورانية. وما عليها من حجّاب من جند الروحانية.

وما فيها من أغواث ومن أقطاب وأهل المقامات العرفانية.

 وبختم الحضرة الرحمانية، وخاتم الغوثية الجيلانية.

 ومن كان فيها من أهل الراية الإحسانية.

 والسر المتصل بالابراهيمية والعمرانية.

 والنوحية والشيثية والآدمية.

وبالصالحين من ذرية آدم، وآل شيث، وذرية نوح، وآل إبراهيم، وآل عمران.

 وبحنانك على يحيى وزكريا ومريم وما فيه من النفع.

وبالروح المسيح وسره في الخلق والنّطق والمعجزات والرّفع.

 وبسر قطبية المهدي المهتدي الهادي صاحب القوة والدّفع.

وعهدك بنجاة المؤمنين ونصر الصابرين ووراثة الصالحين. وبكل شهيد في سبيلك، ومهتد إليك بدليك.

 وبكل شافع من أحبّتك، ونافع بك من أهل محبتك. وبخفقان رايتك، وعلوّ غايتك، وظهور آيتك.

 وبسر أسرارك، ونور أنوارك.

وبسر صلاتك، على إمام مخلوقاتك.

وبالذين صلّوا عليه، وأسروا بقلوبهم إليه.

 وبمحبة حبيبك المصطفى، وصدق كلماته.

وبكل دمعة في سجدة من سجداته، وحرف من حروف مناجاته، ولحظة من لحظات حياته.

 ونور من أنوار ذاتك في ذاته.

 وتجل من تجليات صفاتك على صفاته.

 ومدد من أمداد بركاته. وبرهان من براهين معجزاته.

وبشمائله وفضائله وجميل صفاته.

 وبسنته ومنهاجه، وبمسراه ومعراجه، ورفيع مقاماته.

 وبكل الداخلين في وعده، الموفين بعهده، الثّابتين من بعده، المصدّقين لكلماتك وكلماته.

 وبالقرآن الذي نزلت عليه، وجبريل الذي أرسلت إليه. والامر الذي وضعت بين يديه.

 والسر الذي أودعت لديه.

هذا عبدك بين يديك من نسل ولَديه، خادم نعليه[2].

فاعف عنه واغفر له واقبله وأعطه وآته.

وافتح له باب السر وصله بسلسلته وأنره بمشكاته[3].


[1] آل عمران الآية34

[2] أعني نسبنا إلى رسول الله صلى الله عليه وآله، نسبا لجدنا الإمام الحسن عليه السلام من جهة الأب وجدنا الإمام الحسين عليه السلام من جهة الأم. وهما ولداه كما قال مرارا (إن ولدي هذا سيد). وللذين يتوسلون بهذا الدعاء من غير السادة الأشراف أن يقول: هذا عبدك بين يديك خادم نعليه. ونسأل الله القبول.

[3] تم الدعاء به في الشام سنة 2008، وتم التعديل بتاريخ 30-05-2020. وبالإمكان أن تنوي ما تريد بعد التوسل بهذا الدعاء العظيم.

مقالات ذات صلة

صلاة المعية
اللهم صل وسلم على سيدي ومولاي محمد كما فرضت له.على الوجه الموصول الذي أردته والذي بيّنه.صلاة عليه وعلى آله بما يرضيك ويرضيه ويرضيهم، وعلى...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء التيسير
يا علي يا كبير، يا لطيف يا خبير.لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك تحيي وتميت وأنت على كل شيء قدير.سبحان الذي لا...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء الدليل
يا من حيّرني بذاته، وجمّلني بصفاته.ودلّني عليه، وهداني إليه.صل على عبدك الأكمل، وفضلك الأشمل.ورحمتك المهداة، وعلى آله الكرام الهُداة.واشملني منهم بنَظرة، عاجلا بلا نُظرة.واسقني...
< 1 دقيقة للقراءة
أدلاّء الله
ما يزال لله أدلاّءُ عليه دالّون.يحاربهم المغضوب عليهم، ويجادلهم الضالّون.يُعرضون عن الجاهلين، ويُعرض عنهم الجاهلون.
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء الاستواء
يا من عرشه على الماء، وحق له الإستواء، على المعنى الذي يشاء.يا أول بلا ابتداء، ومبدي بلا بَداء، وآخر بلا انتهاء.يا باطن في سر...
< 1 دقيقة للقراءة
يا معبودي
يا معبودي، يا مَن منه وجودي، وله سجودي.يا صاحب الجود، وفاطر الوجود.بنبيك المحمود.اقبل مني، واعف عنّي
< 1 دقيقة للقراءة
لك الحمد
يا من شرح لي صدري، ووضع عني وزري، الذي انقض ظهري، ورفع لي ذكري.لك الحمد.يا من جعل لي مع العسر يسرا، ثم جعل لي...
< 1 دقيقة للقراءة
نفحات من كتاب إشراقات
وبعد فهذه نفحة مباركة من كتابنا إشراقات، فيها أسرار وأنوار، وما شرحنا لها إلا من باب الاختزال والاختصار. ومن ذاق عرف، ومن سلّم غَرف....
2 دقائق للقراءة
أعظم الأبواب
اعلم أن أعظم أبواب الرزق: “الاستغفار”.ألم تسمع قوله: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا (10) يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل...
< 1 دقيقة للقراءة
فاغفر لي
أستغفر الله العلي العظيم من كل ذنب عظيم وأتوب إليه. أستغفر الله العلي العظيم من كل ذنب عظيم وأتوب إليه. أستغفر الله العلي العظيم...
< 1 دقيقة للقراءة