الإشراقة الستون

2 دقائق للقراءة

من كتابنا: كتاب الإشراقات، الجزء الثالث.

القوة العظمى

قوة الله، في مقام الربوبية.

وقوة الخضوع لله، في مقام العبودية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فمفهوم القوة من المفاهيم الوجودية الكبرى، وترى في الخلق كل فترة من يدعي أنه الأعظم قوة، وأنه امتلك القوة العظمى. ومثل ذلك عاد: ﴿فَأَمَّا عَادࣱ فَٱسۡتَكۡبَرُوا۟ فِی ٱلۡأَرۡضِ بِغَیۡرِ ٱلۡحَقِّ وَقَالُوا۟ مَنۡ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةًۖ﴾[1].

ويأتي الجواب في نفس الآية ربانيا بيّنا فيه الكلمة الفصل.

﴿أَوَلَمۡ یَرَوۡا۟ أَنَّ ٱللَّهَ ٱلَّذِی خَلَقَهُمۡ هُوَ أَشَدُّ مِنۡهُمۡ قُوَّةࣰۖ﴾[2]. فكل قوة مهما بلغت لا تساوي شيئا أمام قوة الله سبحانه. ومهما ظهر لعلماء الكونيات من قوى في الكون لا يُدركها تصوّر العقل البشري، ومهما سيظهر، يبقى كل ذلك هباء أمام قوة العظيم جل في علاه.

﴿وَمَا قَدَرُوا۟ ٱللَّهَ حَقَّ قَدۡرِهِۦ وَٱلۡأَرۡضُ جَمِیعࣰا قَبۡضَتُهُۥ یَوۡمَ ٱلۡقِیَـٰمَةِ وَٱلسَّمَـٰوَاتُ مَطۡوِیَّـٰتُۢ بِیَمِینِهِۦۚ سُبۡحَـٰنَهُۥ وَتَعَـٰلَىٰ عَمَّا یُشۡرِكُونَ﴾[3].

فأعظم قوة في مقام الربوبية التي لا تعلو عليها قوة هي قوة الله الجبار العظيم.

﴿إِنَّ ٱللَّهَ هُوَ ٱلرَّزَّاقُ ذُو ٱلۡقُوَّةِ ٱلۡمَتِینُ﴾[4].

أما في مقام العبودية والخلقية، فكل القوى التي خلقها الله مطوية في قوة الله، من قوى الملائكة وأعلاها قوة الروح الأمين العظيم: ﴿عَلَّمَهُۥ شَدِیدُ ٱلۡقُوَىٰ﴾ النجم ٥

فكل ذلك تابع لقوة الله جل في علاه.

ولكن العباد الضعفاء الذين خلقهم الله بضُعف:

﴿یُرِیدُ ٱللَّهُ أَن یُخَفِّفَ عَنكُمۡۚ وَخُلِقَ ٱلۡإِنسَـٰنُ ضَعِیفࣰا﴾[5].

وجعل أولهم ضعفا وآخرهم ضعفا وبين ذلك شيء من القوة للكدح في الحياة:  ﴿ٱللَّهُ ٱلَّذِی خَلَقَكُم مِّن ضَعۡفࣲ ثُمَّ جَعَلَ مِنۢ بَعۡدِ ضَعۡفࣲ قُوَّةࣰ ثُمَّ جَعَلَ مِنۢ بَعۡدِ قُوَّةࣲ ضَعۡفࣰا وَشَیۡبَةࣰۚ یَخۡلُقُ مَا یَشَاۤءُۚ وَهُوَ ٱلۡعَلِیمُ ٱلۡقَدِیرُ﴾[6].

فإن أعظم قوة لهم في مقام عبوديته هي قوة الخضوع لمن هم له عابدون.

فالخضوع لله اتصال بقوة الله. والذل لله وصال بالعز بالله.

فالخاضعون لله أقوياء بالله.

والجاحدون لله قوتهم واهية وأنفسهم داهية.

وفي القرآن العظيم والتاريخ شواهد ومشاهد من وهم القوة الذي أدى إلا هلاك أصحابه بقوة الله، وكذلك للخاضعين الخاشعين لله الذين جعل الله لهم بذلك قوة ووقاهم وأهلك عدوهم.

وهذا مشهد من ذلك سيكرره المستقبل القريب.

﴿وَجَاءَهُ قَوْمُهُ يُهْرَعُونَ إِلَيْهِ وَمِن قَبْلُ كَانُوا يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ ۚ قَالَ يَا قَوْمِ هَٰؤُلَاءِ بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ ۖ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَلَا تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي ۖ أَلَيْسَ مِنكُمْ رَجُلٌ رَّشِيدٌ `قَالُوا لَقَدْ عَلِمْتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنْ حَقٍّ وَإِنَّكَ لَتَعْلَمُ مَا نُرِيدُ `قَالَ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آوِي إِلَىٰ رُكْنٍ شَدِيدٍ `قَالُوا يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُوا إِلَيْكَ ۖ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِّنَ اللَّيْلِ وَلَا يَلْتَفِتْ مِنكُمْ أَحَدٌ إِلَّا امْرَأَتَكَ ۖ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ ۚ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ ۚ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ[7].


[1] فصلت الآية ١٥

[2] فصلت الآية ١٥

[3] الزمر الآية ٦٧

[4] الذاريات الآية ٥٨

[5] النساء الآية ٢٨

[6] الروم الآية ٥٤

[7] هود الآيات 78-81

مقالات ذات صلة

يا بني دع التعلق
يا بني:دع التعلق.فإن التعلق بالفاني وهم.والتعلق بما ليس لديك ذل.والتعلق بما عندك غرور. با بني: كن في الدنيا كقاصد غايةلا يحبسه شيء عنهاولا يوقفه...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء ليلة القدر
صلاة_القدر على عظيم الجاه والقدر: اللهم صل على فاطمة وأبيها، وأمه، وأمها، وبعلها وبنيها، والسر المستودع فيها. دعاء ليلة القدر بسم الله الرحمن الرحيماللهم...
2 دقائق للقراءة
دعاء الحمدلة
اللهم لك الحمد حمدا يرضيك عن عبدك. وينال من رضاك ما يناله الواصلون اليك بك.ولك الحمد حمدا موصولا بنعمك، مجاورا لكرمك.لا يحصيه عاد، ولا...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء الخصوصية
بسم الله الرحمن الرحيماللهم صل على محمد وآل محمديا ربمن لهذا الميت يحييه.من لهذا الفقير يغنيه.من لهذا السائل يعطيه.من لهذا القلب يعلم ما فيه....
3 دقائق للقراءة
هدية من كتاب الوصايا ٢
عن الأدب مع الصالحين وشرف صحبتهم. الوصية التاسعة والسبعون كن معهم: فإن رافقوك أمنت، وإن عاهدوك ضمنت، وإن ارتقوا رُفعت بهم.وكن بهم: فإنهم كانوا...
< 1 دقيقة للقراءة
هدية من كتاب الوصايا
وصيتان من ذهب طرقتا القلب منذ أعوام.وكتاب الوصايا استمر فيضه أكثر من عشرين عام، ويستمر.هذه وصايا عن الصالحين وأدب صحبتهم. الوصيّة السابعة والسبعون قوم...
2 دقائق للقراءة
يا بني كن مع الصالحين
يا بني:اصحب الصالحين، وكن مع الصالحين، تكن من الصالحين.وزُر الأحياء منهم على معنى الحياتين.يؤتك الله من رحمته كِفلين.فالدنيا حياة انبثاقهم، والموت حياة انعتاقهم.واعلم أن...
< 1 دقيقة للقراءة
ابن آدم
ابن آدمإنك مملوك خادم، أو مملوك نادم.فإن شرفوك بالخدمة فقم بها، واستقم لها.واعلم أن من حُرم شرف الاستخدام، وقع في شرك الاستدراج، وشر الطرد...
< 1 دقيقة للقراءة
تسبيح الفلق
بسم الله الرحمن الرحيمسبحان الذي خلق الخلق، وهو الغني عما خلق.خلق السماوات والأرض، وخلق الإنسان من علق.رب العرش والفرش، والكرسي والملكوت، رب الفلق.سبحان الذي...
< 1 دقيقة للقراءة
دعاء الإنعام
بسم الله الرحمن الرحيماللهم بارك في من جمعتهم على ذكرك، وألفت بين قلوبهم بحمدك وشكرك.واجعله جمعا مرحوما، ولا تجعل فيه شقيا ولا محروما.اللهم قصدناك...
< 1 دقيقة للقراءة