الإشراقة التاسعة والأربعون

< 1 دقيقة للقراءة

إن الحضرة كما تُخطَب، تَخْطِب.

وكل من خطبته نالته.

وما كل من خطبها نالها.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

المريدون للحضرة الراغبون في النظرة يتوافدون لخطبتها، ويقدّمون هدايا من الأوراد والطاعات سائلين الله القبول.

ولكن ما كل من خطب تلك الحضرة العلية نالها، وذاق وصالها.

أما الذي تخطبه الحضرة إليها، وتدله عليها، فهي بالغة بربها قلبه، وواصلة روحه ولبّه.

والمرادون قلة قليلة قياسا للمريدين، والمريدون قلة قليلة من الناس. والمقبولون منهم بعضهم أو أقلهم أو أكثرهم أو كلهم، وفق صدق النية، وصدور الأمر بالعطية.

 فالبعض يقال له سل تعطى، والبعض يقال له ارجع ليبلغ الكتاب أجله، والبعض يقال له امكث وانتظر، والبعض يُرد قليلا ليكمل صيام قلبه وروحه وليتم الأيام كما أتمهن موسى إذ عجِل إلى ربه ليرضى.

وبعضهم لم يرد الله لوجه الله، بل ليقال هذا ولي من أولياء الله، هذا عارف بالله، هذا رجل عظيم ذو كرامات عظيمة.

فذلك دخل محجوبا، ويغادر محجوبا. ودخل يعتزم السلب فغادر مسلوبا.

وإبليس على ذلك شاهد، فقد رجمه الله بعد أن أشهده المشاهد. لأنه لم يرد الله ربّه، ولم يُخلص له قلبه. فهوى في الهاوية بعد أن رُفع مع الملائكة المقربين، ودلّه على باب القبول فرفض فكان من الـمُبعدين.

وكثير من بعده حق عليهم غضب الحضرة، ولم يحظوا بالنظرة.

 بل فُتنوا بما آتاهم، فاغتروا بانفسهم ولم يعرفوا مولاهم.

﴿وَٱتۡلُ عَلَیۡهِمۡ نَبَأَ ٱلَّذِیۤ ءَاتَیۡنَـٰهُ ءَایَـٰتِنَا فَٱنسَلَخَ مِنۡهَا فَأَتۡبَعَهُ ٱلشَّیۡطَـٰنُ فَكَانَ مِنَ ٱلۡغَاوِینَ`وَلَوۡ شِئۡنَا لَرَفَعۡنَـٰهُ بِهَا وَلَـٰكِنَّهُۥۤ أَخۡلَدَ إِلَى ٱلۡأَرۡضِ وَٱتَّبَعَ هَوَىٰهُۚ فَمَثَلُهُۥ كَمَثَلِ ٱلۡكَلۡبِ إِن تَحۡمِلۡ عَلَیۡهِ یَلۡهَثۡ أَوۡ تَتۡرُكۡهُ یَلۡهَثۚ ذَّ ⁠لِكَ مَثَلُ ٱلۡقَوۡمِ ٱلَّذِینَ كَذَّبُوا۟ بِـَٔایَـٰتِنَاۚ فَٱقۡصُصِ ٱلۡقَصَصَ لَعَلَّهُمۡ یَتَفَكَّرُونَ﴾[1].


[1] الأعراف الآيات 175- ١٧٦

مقالات ذات صلة

رسالة إلى الٱل
لكم يا آل محمد بيعة في عنقي ما حييت.أوالي من يواليكم، وأعادي من يعاديكم.ولا أرضى الدنيّة فيكم. فاقبلوني أسفل الخدم، وموطأ القدم.وإني لفارس معمعة،...
2 دقائق للقراءة
بين الولي والدعيّ
قدم كل ولي لله على رقبتي.وقدمي على عنق كل دعي، يدعي وصلا بليلى وليلى لا تعرفه.ولي قلب يحدثني، ولم يكذب علي قط.به أمِيز الصادق...
< 1 دقيقة للقراءة
رسالة إلى الإمام عليه السلام
مولاي، شغلني أمرك وشغفني حبك.ولم تركَ عيني، لكن عين روحي رأتك، وصحبتك طويلا.ولم ألتقيك في الدنيا ولا عرفتك فيها.ولو كان مولدي في زمنك هل...
2 دقائق للقراءة
حق وباطل
قد شقيَ أقوام بحق جهلوا فظنوه باطلا.وشقيَ أقوام بباطل جهلوه فحسبوه حقا.ألا وإن العلم: تمحيص كل حق، وكشف كل باطل.وإن المعرفة: أن تعرف الحق...
< 1 دقيقة للقراءة
حمد وتسبيح
سبحان الذي يرزق من يشاء بغير حساب.سبحان الذي عفا وكفى وهدى إليه من أناب.الحمد لله الذي آمنني في سربي، وعافاني في بدني، ورزقني قوت...
< 1 دقيقة للقراءة
الوصول بالأصول
وما يزال لله، جلّ في عُلاه، على تطاول الأيام رجال، عرفوه به، وعرفوا أنفسهم منه، قد عرّفهم وشرّفهم وأخبرهم عنه. فهم الواصلون إليه، الدالّون...
< 1 دقيقة للقراءة
مناجاة القرب
كلما عبدتك، شعرت أني لم أعبدك قط.وكلما حمدتك، شعرت أني لم أحمدك قط.فكيف يهنأ من لم يعبدك قط، ولم يحمدك قط.وكلما نظرت إلى عظيم...
< 1 دقيقة للقراءة
ورد اللطف
بسم اللهلا إله إلا اللهبسم اللهلا إله إلا اللهبسم اللهلا إله إلا اللهسبحان الله سبحان الله سبحان اللهلا حول ولا قوة الا بالله العلي...
< 1 دقيقة للقراءة
يا قاضي الحاجات
يا قاضي الحاجات، أنزلت بك حاجتي، وأنت أعلم بها.فاقضها عاجلا غير آجل.اللهم إني أسألك السعة، وأعوذ بك من الضيق.وأسألك البسط، وأعوذ بك من القبض.وأسألك...
< 1 دقيقة للقراءة
السعادة قناعة
يظن البعض أن السعادة تحتاج إلى مصباح علاء الدين السحري الذي سكن أخيلة الأطفال عبر العالم.ويعتقد الكثير من البشر أن بلوغ السعادة لا يكون...
< 1 دقيقة للقراءة